أخبار عاجلةأسرة و مجتمعتعليمثقافة و منوعاتسوشيال ميديامنتدى الأسبوعية
عاجل

حملة “محبوس في مرايتي ” مشروع تخرج ثلاثة طالبات بالفرقة الرابعة بكلية الاعلام جامعة MSA

حملة “محبوس في مرايتي “ مشروع تخرج ثلاثة طالبات بالفرقة الرابعة بكلية الاعلام جامعة MSA

– ‎طالبات كلية إعلام جامعة MSA يطلقون حملة “محبوس في مرايتي ” لنشر الوعي عن اضطرابات الاكل بمختلف انواعها و مساعدة كل من يعاني من اضطرابات الاكل

وشعار الحمله هو « اختيارك قرارك » .

جامعة msa

‎اطلقت ثلاثة طالبات وهن :  سلمى السرتي ، فرح اسماعيل ، انچي عاطف بالفرقة الرابعة من كلية الاعلام جامعة MSA   قسم اعلان و علاقات عامة , حملة بعنوان “محبوس في مرايتي “

و مشروع تخرجهم هو حملة  << “محبوس في مرايتي ” >>

هي حملة  لنشر الوعي عن اضطرابات الاكل بمختلف انواعة و مساعدة كل من يعاني من اضطرابات الاكل. تعتبر هذة الحملة اولى الحملات في مصر التي تهدف لنشر الوعي عن اضطرابات الاكل
حيث أنه موضوع مهمل في مصر وكثير من المصريين لا يعلمون عنة شيء مما شجع الطلاب لزيادة الوعي عنة بدءاً من أنواعه وأسبابه حتى عوامل الخطورة أو عواقب الإصابة باضطرابات الأكل.
وكيفية علاجة لمساعدة كل من يعاني من هذا المرض.

اختارت الطالبات «اختيارك قرارك» شعار للحملة، والذي يركز على ضمان دعم من يعانوا من اضطرابات الاكل. وبأنهم يمكنهم الشفاء من هذا المرض

فى الجزء النظري للحملة، ناقشت الطالبات في ورقتهم البحثية — التي تخطت الـ ٣٠٠ صفحة وضمت أكثر من ١٠٠ مصدر علمي موثوق بالإضافة الى المقابلات التي اجروها بالفعل مع دكاترة نفسين متخصصين، وحصلن على تقدير امتياز وهم يعملن الآن للانتهاء من الجزء العملي، والذي يحتوي على إعلانات تلفزيون، راديو، و المقالات و العلاقات العامة .

  #حملة محبوس في مرايتي 

 

تقرير وإعداد : سلمى السرتي ، فرح اسماعيل ، انچي عاطف

 

سلمى السرتي، فرح اسماعيل، انچي عاطف
سلمى السرتي، فرح اسماعيل، انچي عاطف

للتواصل مع حملة “محبوس في مرايتي ”  لطالبات اعلام جامعة MSA

 #حملة محبوس في مرايتي 

#محبوس_في_مرايتي

#اخيتارك_قرارك

لينك صفحات الحملة:

فيس بوك – FACE BOOK:

Facebook:
https://www.facebook.com/%D9%85%D8%AD%D8%A8%D9%88%D8%B3-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D9%8A-112950934638337/

انستجرام

Instagram:
https://instagram.com/trappedinmymirror?utm_medium=copy_link

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى